أول تعليق من أحمد بدير على شائعة وفاته


تصدر الفنان المصري أحمد بدير، محركات البحث، ومواقع التواصل الاجتماعي، السبت، بعد انتشار شائعة وفاته.

وليست المرة الأولى التي يُتداول فيها نبأ وفاة الفنان الكبير، إذ كانت حديث وسائل الإعلام في 26 أبريل/ نيسان 2020 الماضي.

وخرج الفنان في تصريحات لوسائل إعلام محلية، السبت، نافيا وفاته، مؤكدا أنه بحالة صحية جيدة.

وقال: “سمعت الشائعة دي كتير قبل كدا، ولا أعلم من وراء ترويج مثل هذه الشائعات، وحسبي الله ونعم الوكيل في مروجيها، لأنها تقلق وتُفزع أهلي وكل محبيني”.

ويواصل بدير حاليا تصوير دوره بحكاية “بدون ضمان” بمسلسل “إلا أنا” ويتبقى له يوم واحد للانتهاء من تصوير دوره، على أن يبدأ تحضير مسلسل جديد بعنوان “آخر دور” مع دينا الشربيني.

ولد أحمد بدير في 20 يونيو 1945 وقدّم عبر مسيرته الفنية أعمالا فنية رائعة على شاشة السينما والتليفزيون، وتوهج أيضا على خشبة المسرح ومن أبرز أعماله “إسكندرية ليه، والزوج المحترم، وريا وسكينة، وخلي بالك من عقلك”.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية