الحكومة اليمنية توجه بتحقيق عاجل في استهداف محافظ عدن


وجهت الحكومة اليمنية، الأحد، الجهات المختصة في عدن بإجراء تحقيق عاجل حول ملابسات “العملية الإرهابية” التي طالت محافظ العاصمة المؤقتة.

واطمأن رئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك، على سلامة وزير الزراعة والثروة السمكية سالم السقطري ومحافظ عدن أحمد لملس، عقب “محاولة اغتيال إرهابية آثمة استهدفت موكبيهما، اليوم، بمديرية التواهي بالعاصمة المؤقتة عدن”، بحسب وكالة “سبأ” الرسمية.

واستمع رئيس الوزراء إلى تقرير أولي حول ملابسات العملية الإرهابية التي تم تنفيذها بسيارة مفخخة، وما نجم عنها من خسائر بشرية ومادية. 

ووجه عبدالملك الجهات المختصة بإجراء تحقيق عاجل حول ملابسات العملية الإرهابية وتعزيز اليقظة الأمنية لتفويت الفرصة على كل من يستهدف أمن واستقرار عدن. 

كما اطلع خلال اتصالين منفصلين بوزير الزراعة ومحافظ عدن على حالتهما الصحية، حيث أكدا أنهما بحالة جيدة ولم يمسهما مكروه وأن هذه المحاولات الجبانة لن تثنيهم عن استمرار دورهم في خدمة الوطن والمواطنين.

وفي وقت سابق، قال مصدر أمني لـ”العين الإخبارية”، إن جنديين على الأقل قتلا وأصيب العديد بجروح متفرقة، بينها إصابات بالغة الخطورة مرجحا ارتفاع أعداد القتلى.

وكانت سيارة مفخخة، انفجرت في منطقة حجيف، الواقعة بين مديريتي المعلا والتواهي، وسط العاصمة اليمنية المؤقتة.

وأكدت المصادر لـ “العين الإخبارية” نجاة محافظ عدن والوزير اليمني من الانفجار، غير أنه خلف أضرارا مادية كبيرة.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية