“العمر لحظة”.. في كندا يمكن أن تنام ويوقظك نيزك فضائي


استيقظت امرأة كندية في حالة من الذعر بعد ارتطام جسم غريب بسقف منزلها، وتساقط حطامه على وجهها.

استيقظت امرأة كندية في حالة من الذعر بعد ارتطام جسم غريب بسقف منزلها، وتساقط حطامه على وجهها.

وصُدمت روث هاميلتون برؤية فتحة في السقف وصخرة سوداء على وسادتها، وقالت إنها لم تتبين حقيقة ما حدث على الفور، وسارعت بالاتصال بشرطة الطوارئ، وفق ما ذكر موقع” Surrey Now-Leader” الكندي.

وبعد جولة في المكان والتأكد من عدم سقوط بقايا حطام من موقع بناء قريب، استقر ضباط الشرطة على تفسير وحيد، وهو أن الحادثة نتجت عن سقوط نيزك فضائي فوق سطح المنزل.

​وارتبطت الواقعة بمشهد كرة نارية أضاءت السماء وأذهلت السكان في منطقة بحيرة لويز نهاية الأسبوع الماضي.

وقالت روث: “اتصلنا بموقع بناء محلي لمعرفة ما إذا كانوا يقومون بأعمال هدم وتفجير، لكن أكدوا عدم قيامهم بأعمال مماثلة، فيما تحدثوا عن رؤيتهم لضوء ساطع في السماء وسماع دوي هائل في تلك الليلة”.

وأضافت أنها ارتجفت وظنت أن شخصاً ما اقتحم منزلها، وشعرت بالقليل من الارتياح بعدما تأكدت أن ما اخترق سقف منزلها لن يكون سوى شيء سقط من السماء.

وتخطط السيدة للاحتفاظ بالصخرة الفضائية التي يُعتقد أن عمرها ربما يبلغ ملايين السنين.

وأكدت روث أن الدرس الذي استفادته من الحادثة هو أن الحياة يمكن أن تصل لنهايتها في أي لحظة، حتى عندما تعتقد أنك في أمان على سرير النوم.



رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية