بعد الاستحواذ السعودي.. ضحية مورينيو أحدث المرشحين لتدريب نيوكاسل


ما زالت التكهنات مستمرة حول هوية مدرب نيوكاسل يونايتد الإنجليزي الجديد، بعد استحواذ صندوق الاستثمار السعودي على النادي مؤخرا.

وانتقلت ملكية نيوكاسل إلى تحالف يقوده صندوق الاستثمار السعودي، وفق ما أعلنته جميع الجهات المعنية بالأمر يوم الخميس الماضي.

وبمجرد الإعلان الرسمي عن الصفقة، بدأت التكهنات حول احتمالية إقالة ستيف بروس من منصب المدير الفني للماكبايس بسبب سوء النتائج، وهو ما أقر به المدرب نفسه.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الملاك الجدد باتوا مستعدين لدفع 8 ملايين جنيه إسترليني نظير فسخ عقد بروس، الذي فشل في تحقيق أي فوز بالدوري الإنجليزي هذا الموسم حتى الآن.

وأشار المصدر إلى دخول المدرب البرتغالي باولو فونسيكا قائمة المرشحين لخلافة بروس في منصبه، وذلك في ظل عدم ارتباطه بأي وظيفة خلال الوقت الراهن.

وكان صاحب الـ48 عاما قد أقيل من تدريب روما الإيطالي بنهاية الموسم الماضي، لإسناد المهمة لمواطنه جوزيه مورينيو بدلا منه.

وسبق لفونسيكا النجاح بشكل ملفت خلال حقبته في نادي شاختار دونيتسك الأوكراني بين عامي 2016 و2019، حيث قاده للفوز بلقب الدوري المحلي 3 مرات، فيما نال الكأس المحلية مرتين.

وخلال رحلته القصيرة مع روما، احتل الفريق المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإيطالي الموسم المنصرم، فيما وصل معه لنصف نهائي الدوري الأوروبي.

ولا يعد فونسيكا المدرب الوحيد المرشح لمنصب المدير الفني لنيوكاسل يونايتد، بل أفادت تقارير عديدة برصد الإدارة الجديدة عدد من المدربين، أمثال الإيطالي أنطونيو كونتي والأيرلندي بريندان رودجرز.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية