روسيا تختبر لقاحاً لكورونا “يُعطى عن طريق الأنف”


تختبر روسيا نسخة من لقاح “سبوتنيك في” للوقاية من كوفيد- 19 في شكل رذاذ يُعطى ببخاخ للأنف على متطوعين بالغين، بحسب وثيقة حكومية نُشرت الثلاثاء.

وتواجه روسيا صعوبة في كبح جماح الأعداد المتزايدة من الإصابات والوفيات.

وسارعت روسيا بتطوير وطرح لقاح “سبوتنيك في” عندما بدأت الجائحة في العام الماضي، لكن الإقبال على التطعيم اتسم بالفتور.

ومن المقرر إعطاء التطعيم بشكل رذاذ للأنف على جرعتين في عيادة طبية في سان بطرسبرج، بحسب الوثيقة المنشورة في سجل الأدوية الحكومي. لكن الوثيقة لم تحدد التوقيت المزمع للتجارب السريرية.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، إن روسيا بحاجة إلى تسريع وتيرة حملة التطعيم ضد كوفيد-19، بعد أن سجلت أكبر حصيلة وفيات فيها خلال يوم واحد منذ بداية الوباء.

كانت السلطات الروسية قالت في يونيو/حزيران إنها اختبرت لقاحا يعطى ببخاخ للأنف يناسب الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و12 عاما وإن من المقرر إطلاق المنتج الجديد في سبتمبر/أيلول.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية