طفلة مصرية ترى الدنيا بـ”الموسيقى”.. عمرو دياب غيّر مستقبلها


لم تكن إصابتها بالعمى إلا حافزاً يدفعها نحو الأمام، لتصبح في وقت وجيز أيقونة تحد وإصرار.

إنها الطفلة سارة أحمد طالبة بالصف الثالث الابتدائي التي تحدت فقدان البصر فأصبحت ترى الدنيا بالموسيقى، وحصلت على جوائز عدة في العزف على البيانو.

وقالت والدة الطفلة لـ”العين الإخبارية”، إنها اكتشفت موهبة “سارة” في سن مبكرة جدا، ويوماً بعد يوم باتت تعتمد على نفسها في العزف، حتي تمكنت من عزف العديد من الأغاني وتترات المسلسلات.

وتسترسل الأم: “بدأت معها برامج تأهيل وتنمية مهارات، وكان ذلك سببًا في تميزها، حيث ظهرت موهبتها في حب الموسيقى والعزف، ففكرت أن أشركها في مسابقات للعزف، بعد أن ذاع صيتها في محافظتي وكُرّمت في أكثر من مكان، وبالفعل شاركت في أكثر من مسابقة ونجحت في اقتناص أكثر من جائزة فنية”.

“سارة تحب عزف أغاني الكثير من الفنانين منهم أم كلثوم، محمد عبد الوهاب، عبد الحليم حافظ، محمد فوزي، وفيروز وغيرهم من المطربين، بحسب ما أكدت الأم “للعين الإخبارية”.

موهبة سارة دفعتها للمشاركة في العديد من المسابقات على مستوى الجمهورية، ومن ضمنها مسابقة المواهب الذهنية التابعة لوزارة الثقافة المصرية عام 2018 التي حصدت فيها جائرة من لجنة التحكيم.

كما توجت بجائزة المركز الأول في مسابقة الحلم المصري بوزارة الشباب والرياضة مرتين الأولى عام 2017 والأخرى عام 2021، كما حصلت على المركز الثاني في المواهب الذهبية عام 2020، ونالت العديد من الجوائز والتكريمات من بعض المسابقات التابعة للإدارة التعليمية بمحافظة الإسكندرية.

وعن آخر مسابقة شاركت بها “سارة” مسابقة “تالنت بالعربي” والتي نظمتها وزارة الشباب والرياضة، قالت الأم إن سارة وصلت للتصفيات النهائية وتنافست في المرحلة العمرية من 8 إلى 12 سنة، وكانت الطفلة الكفيفة الوحيدة في منافسات العزف، وحصلت على جائزة الموهبة الاستثنائية في منتصف الشهر الجاري، وتم تكريمها من الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري.

عمرو دياب 

صفحة “سارة” الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تحظى باهتمام الكثيرين، وتشارك سارة جمهورها بعزف أغنيات أو مقطوعات للمتابعين يوميا.

شخصيات شهيرة، شجعت سارة للسير في طريقها على رأسهم الفنان عمرو دياب، الذي شارك أحد فيديوهات العزف الخاصة بها، ودعم موهبتها، وكان هذا الدعم سببا في أن تتلقى سارة منحة دراسية بمعهد الكونسرفتوار بالإسكندرية التابع لأكاديمية الفنون في مارس/ آذار 2021 لدراسة العزف، حيث بدأت الدراسة، وأنهت العام الأول تخصص بيانو، لتصبح أول طالبة من المكفوفين تلتحق بالمعهد بالإسكندرية.

وتطمح بأن تعزف “سارة” في دار الأوبرا، وتشارك في مسابقات دولية وتمثل مصر، وتتمني أن تشارك في برامج المواهب مثل “ذا فويس كيدز” و”أرابز جوت تالنت”، فبجانب موهبتها في العزف فهي تحب الغناء كثيرًا.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية