مسيرات غضب فلسطينية تضامنا مع الأسرى في سجون إسرائيل


هتف فلسطينيون، الجمعة، تضامنا مع الأسرى في السجون الإسرائيلية في عدة مدن واشتبكوا مع الجيش الإسرائيلي في مدن وبلدات أخرى.

ولبى فلسطينيون دعوات الفصائل والقوى السياسية لتنظم وقفات ومسيرات غضب تضامنا مع الأسرى في السجون الذين تقول مؤسسات حقوقية إنهم يتعرضون لعقوبات منذ فرار 6 أسرى من سجن جلبوع الإسرائيلي يوم الإثنين الماضي.

ففي المسجد الأقصى، تظاهر العشرات بعد انتهاء صلاة الجمعة، وهم يهتفون “يا أسير سير ونحن معك للتحرير” و”بالروح بالدم نفديك يا أقصى”.

وحمل بعض المتظاهرين العلم الفلسطيني فيما رفع أحدهم ملعقة في إشارة إلى استخدامها في عملية حفر النفق من زنزانة سجن جلبوع الى خارج السجن.

واقتحمت قوة من الشرطة الإسرائيلية ساحات المسجد واعتقلت أحد الفتية.

وكانت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس قدرت بأن 40 ألفا أدوا صلاة الجمعة في المسجد الأقصى.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية نشر أعداد إضافية من قواتها في المدينة منذ ساعات الصباح تحسبا لمواجهات مع الفلسطينيين بعد انتهاء صلاة الجمعة.

وشهدت العديد من المدن والقوى الفلسطينية مسيرات واعتصامات تضامنا مع الأسرى ومواجهات مع الجيش الإسرائيلي.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني في تصريح تلقته “العين الإخبارية”: “تعاملت طواقمنا مع 40 إصابة في منطقة نابلس (بيتا، بيت دجن) صنفت كالتالي: 6 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و30 نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع وواحدة نتيجة السقوط وأخرى نتيجة سقوط قنبلة غاز على الرأس وحالتا إغماء”.

ووقعت مواجهات أيضا في قلقيلية وبيت لحم والخليل وجنين.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية