مقتل 5 إرهابيين واستلام قيادي بارز من “الشباب” في الصومال


نفذ الجيش الصومالي، السبت، عملية أمنية في محافظة جوبا السفلى، جنوب البلاد، قتل خلالها 5 عناصر من مسلحي حركة الشباب وأصاب أخرين.

ونفذ العملية الامنية قوات دنب الصومالية الخاصة المدربة أمريكيا التي تعرف بـ”دنب”.

وفي سياق متصل، أعلن الجيش الصومالي، السبت، استسلام قيادي بارز في صفوف حركة الشباب الإرهابية إلى الفرقة 60 المتمركزة في مدينة بيدوا بمحافظة باي جنوب البلاد.

وبحسب إذاعة صوت الجيش الرسمية فإن القيادي الإرهابي يدعى آدم شنيو إبراهيم وكان نشطا في فيلق مسلح يسمى الجبهات المعني بالعمليات الإرهابية الميدانية لحركة الشباب ضد القوات الحكومية.

وفق إذاعة الجيش كان آدم في حركة الشباب على مدى عشر سنوات، وعمل في محافظات منها هيران،غدو،باي،بكول ، وخاض هجمات معارك ضد الجيش .

وأوضح آدم أنه عمل عن كثب مع القادة الكبار بمن فيهم المتحدث باسم الجماعة علي محمود راجي .

ونتيجة تكثيف الجيش عملياته، يلجأ قياديون بحركة الشباب إلى الاستسلام للقوات الحكومية وتخضع لمبادرات تأهيلية برعاية حكومية لإعادة تأهيلهم.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية