مليون وظيفة وضرائب.. رسالة من حكومة المغرب إلى رجال الأعمال


قال عزيز أخنوش رئيس الحكومة المغربية إن المواطنين ينتظرون من رجال الأعمال المساهمة في خلق فرص الشغل وليس الربح المالي فقط.

جاء ذلك في معرض تعليق عزيز أخنوش على ملاحظات أعضاء البرلمان المغربي بغرفتيه على البرنامج الحُكومي المعروض عليهم للحصول على الثقة.

شغل وضرائب

وناشد أخنوش رجال الأعمال والمستثمرين في المغرب، للتعاون مع الحكومة لخلق فرص الشغل، مطالبا مجتمع الأعمال بخلق مليون وظيفة، التي وعدت بها الحُكومة في برنامجها.

ولفت إلى الحاجة الكبيرة إلى رجال الأعمال، قائلا: المواطنين لا ينتظرون منهم ربح الأموال، بل خلق فرص الشغل. خاصة بالنظر لمناخ الأعمال المُشجع على الاستثمار في المملكة المغربية.

وفي نفس السياق، دعا رجال الأعمال إلى الالتزام بدفع الضرائب للدولة، بهدف توفير الموارد المالية لتمويل المشاريع الاجتماعية لصالح الفئات الهشة.

ونبه إلى ضرورة الالتزام الجماعي وتجنيد كُل الإمكانيات المتاحة لضمان إنجاح الحماية الاجتماعي للفئات الهشة.

وعبر أخنوش عن تفاؤله بشأن تعاون رجال الأعمال مع دعوته للالتزام بأداء الضرائب مع توفير فرص الشغل، مُرجعاً ذلك إلى الاستقرار الذي تعرفه المملكة.

كلام معقول

وفي أعقاب ذلك، وعد رئيس الحكومة النقابات بالاستجابة لمطالبها، مُعلقاً بالقول إن حُكومته ستتحاور معهم بـ”كلام معقول”.

ولفت إلى أنه ستتم الاستجابة للمطالب التي يُمكن الاستجابة لها، وتلك غير القابلة للتحقيق، سيتم إعلان عدم القدرة على القيام بها.

وتابع: “لن نُضيع وقتكم ولن تضيعوا وقتنا”، قبل أن يدعو النقابات إلى عدم تنفيذ احتجاجات أو إضرابات، مُعللاً ذلك بكون مشروع حكومته هو “مشروع اجتماعي”.

وفي نفس السياق، دعا النقابات لمساندة الحُكومة لإنجاح مشروعها المجتمعي، قائلا في هذا الصدد “هذا ليس وقت إضراب، بل وقت العمل”.

أرقام مدققة

وقال أخنوش إن البرنامج يضم 80 صفحة تتضمن أرقاما مدققة، وليس فقط التصريح الذي قدمه أمام مجلس النواب.

وأضاف أن البرنامج الحكومي جرى الاشتغال عليه مباشرة بعد بروز التحالف الذي ستتشكل منه الحكومة، واشتغل عليه خبراء ينتمون إلى الأحزاب الثلاثة المشكلة للأغلبية الحكومية.

ولقت إلى أن البرنامج الحكومي قد تم إعداده بناء على الوعود التي جاءت في برامجها الانتخابية.

وأردف رئيس الحكومة أن البرنامج الحكومي “واقعي، ويتضمن الأولويات التي ينتظرها المواطنون”.

وشدد على حاجة الحكومة الأغلبية والمعارضة لإنجاح البرنامج، خاصة في ظل الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة كورونا، وغياب أي أفق حول أجل انجلائها.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية