“نحن معكم”.. رسالة من بلينكن إلى الأمريكيين بأفغانستان


وجه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن رسالة للأمريكيين الذين مازالوا في أفغانستان، عقب أول عملية إجلاء لرعايا أجانب منذ استكمال.

وقال بلينكن في بيان نشرته وزارة الخارجية،: “رسالتنا لمن بقي في أفغانستان من مواطنينا وغيرهم هي أننا سنساعدهم إذا أرادوا مغادرتها”.

ورحب بلينكن بتسهيل “طالبان” تسيير رحلة لإجلاء أمريكيين وحاملين للإقامة الأمريكية الدائمة عن أفغانستان، قائلا:” نرحب بإجراءات طالبان لتسهيل تسيير هذه الرحلة في إطار التزاماتها بالسماح بالمغادرة لمن يحملون وثائق السفر ويرغبون بالرحيل”. 

وأضاف: “أعضاء فريقنا في الدوحة وممثلنا الخاص زلماي خليل زاد، خاضوا في الأيام الأخيرة اتصالات دائمة مع مسؤولي حركة طالبان، ونحن شددنا على أن مثل هذه الخطوات الإضافية سيتم الترحيب بها بشكل مماثل من المجتمع الدولي”.

وأقلعت طائرة تقل 200 راكب من بينهم أمريكيون من مطار كابول، الخميس، وهذه أول رحلة من نوعها منذ إجلاء أكثر من 120 ألف شخص في عملية اتسمت بالفوضى وتوقفت مع استكمال الانسحاب الأمريكي.

ومساء الأربعاء، أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، رسميا عدم اعترافها بحكومة أفغانستان الجديدة. 

وأعلنت حركة طالبان، الأربعاء، تشكيل حكومة لتصريف الأعمال، من أجل السيطرة على الأوضاع وتسيير الشؤون التنفيذية للبلاد.

ويترأس الحكومة الجديدة محمد حسن أخوند، المستشار السياسي السابق لمؤسس الحركة الملا محمد عمر، كما تضم العديد من الذين كان لبعضهم تأثير كبير في نظام طالبان خلال التسعينيات.

واستنكرت طالبان، تصريحات الولايات المتحدة، حول وجود أفراد في الحكومة الجديدة ضمن “القائمة السوداء”، خاصة وزير الداخلية سراج الدين حقاني.

رابط الموضوع الأصلي
المصدر الأصلي : العين الإخبارية